علاج هبوط الرحم بالمساج

علاج هبوط الرحم بالمساج ، يعتبر تدلي الرحم من أكثر الحالات انتشارا بين النساء مع تقدم العمر ووصول سن اليأس ، مما يؤدي إلى تحرك الرحم من مكانه ونزوله إلى أسفل ، وهذا يحدث نتيجة الضعف أو التمزق. من الأربطة والأنسجة التي تعمل على استقرار الرحم ، وهناك العديد من الخيارات لطرق العلاج والقضاء على هذه المشكلة أو التخفيف من الأعراض والآلام المصاحبة ، واليوم نتعلم كيفية علاج تدلي الرحم بالتدليك وغيرها.

علاج هبوط الرحم بالمساج

  • يعتبر التدليك أو التدليك من أفضل الخيارات العلاجية والتمارين المفيدة في علاج تدلي الرحم.
  • يتم علاج تدلي الرحم بالتدليك على يد متخصصين لتدليك منطقة الحوض ومناطق أخرى من جسم المرأة.
  • يتم استخدام مجموعة من الأعشاب الطبيعية التي تساعد على تقوية عضلات الحوض وأربطة الرحم ، وبالتالي إعادة الرحم إلى مكانه الطبيعي.

علاج هبوط الرحم بالتمارين الرياضية

  • تعتبر التمارين من أهم طرق علاج تدلي الرحم.
  • هناك بعض تمارين تدلي الرحم أبرزها تمارين كيجل التي تقوي منطقة الحوض.

علاج تدلي الرحم بدون جراحة

هناك بعض الإرشادات والنصائح التي تساعد في علاج تدلي المهبل بدون جراحة وهي:

  • الالتزام بنظام غذائي غني بالسوائل والألياف التي تمنع الإمساك الذي يجفف الضغط على الحوض.
  • يجب الحفاظ على وزن صحي ومثالي وتجنب حمل أشياء ثقيلة لأنها من الأسباب الرئيسية لتدلي الرحم.

كيفية إعادة الرحم إلى مكانه

هناك بعض الأعشاب الطبيعية التي ينصح باستخدامها لعلاج مشكلة تدلي الرحم ، ومن أهمها ما يلي:

  • عشبة لوريت: غلي 4 ملاعق كبيرة مع لتر من الماء لمدة ربع ساعة. صفيها واستخدميها كغسول أو حمام مهبلي.
  • السفرجل: اغلي مكعبات السفرجل لمدة ربع ساعة ، صفيها واستخدمي الماء كغسول للمهبل وكمادات.
  • غذاء ملكات النحل والعسل الطبيعي: تحضير مزيج من 4 ملاعق كبيرة من اليانسون وحبة البركة على كيلو عسل نحل وملعقة من غذاء ملكات النحل ، خذ ملعقة قبل الأكل.

العلاج النهائي لتدلي الرحم

هناك العديد من الأدوية التي تستخدم لعلاج تدلي الرحم ، ومنها:

  • أدوية الإستروجين: التي تساعد على تقوية عضلة المهبل ، ويمكن علاج أنسجة المهبل باستخدام كريم داخلي في حالات انقطاع الطمث ، ولكن يجب توخي الحذر ، حيث أن أدوية الإستروجين قد تسبب جلطات وتجلطات ، لذلك يجب استخدامها تحت إشراف طبيب ، ويحذر من استخدامها في حالة الإصابة بالسرطان.
  • الفرزجة المهبلية: وهي عبارة عن جهاز بلاستيكي صغير يتم تركيبه داخل فتحة المهبل للحفاظ على وضعه الطبيعي. يقوم الطبيب بإجراء فحص لمعرفة حجم المهبل وتحديد شكل وحجم الجهاز ولكن يجب على الطبيب متابعته وإخراجه وتنظيفه كل فترة ، كما يمكن إزالته وتثبيته عند النوم أو أثناء الجماع. ومع ذلك ، يجب استخدام هذه الطريقة في الحالات الشديدة.
  • إعادة تأهيل أنسجة قاع الحوض ومنطقة المهبل: أو الخضوع لعملية جراحية للتخلص من مشكلة تدلي الرحم عن طريق زراعة بعض الأنسجة والخلايا التي يتم أخذها من المريض وتطعيمها في منطقة الحوض.
  • استئصال الرحم وتنظير البطن: يستخدم الطبيب هذه الخيارات في حالات هبوط الرحم الشديد.

علاج هبوط المهبل البسيط

هناك بعض العوامل التي يعتمد عليها الطبيب في اختيار العلاج المناسب ، وهي:

  • شدة هبوط الرحم.
  • سواء كانت المرأة تريد إنجاب الأطفال أم لا.
  • سن المرأة وحالتها الصحية.
  • مدى الحاجة للمحافظة على وظيفة المهبل.